السبت، 15 سبتمبر، 2012

وقفة احتجاجية لأساتذة التعليم الثانوي أمام مقر الإدارة الجهوية للتربية بمنوبة


تونس (وات) -  نفذ عدد من أساتذة التعليم الثانوي صباح السبت وقفة احتجاجية امام مقر الادارة الجهوية للتربية بمنوبة وذلك تلبية لدعوة النقابة الجهوية للتعليم الثانوي .
وختم المحتجون الوقفة الاحتجاجية بالتحول إلى مكتب المدير الجهوي للتربية وتقديم عريضة، تلقت (وات) نسخة منها، تتضمن مطالبهم.
وسجل الاساتذة في عريضتهم موقفهم من عديد المسائل منها ما اعتبروه  "غياب تحقيق جدى " حول ملابسات تسريب بعض مواضيع البكالوريا دورة 2012 والاطراف المتورطة في هذه العملية.
كما عبروا عن احتجاجهم على تمكين مترشحين من اجتياز دورة المراقبة دون المرور بالدورة الرسمية واصفين العملية بأنها  " سابقة هي الاخطر على مبدا تكافؤ الفرص ومصداقية الشهادة الوطنية " حسب نص العريضة.
وجاء في نفس الوثيقة رفضهم لـ "ما أقدمت عليه الوزارة من تلاعب بالشغورات في مراكز بعض النظار والمديرين بجهة منوبة ومن إعفاءات تعسفية طالت 3 مديرين ".
وأكد الأساتذة أيضا على رفضهم لما وصفوه ب "التفاف " الوزارة على الاتفاقيات التي ابرمت مع النقابة العامة للتعليم الثانوي.
وطالب المحتجون ايضا الوزارة بالتراجع عن الاعفاءات التي اعتبروها  "تعسفية " للمديرين والاعلان عن كل الشغورات وفتح المناظرة من جديد بجهة منوبة وبالتحقيق الجدي والكشف عن كل المورطين في تسريب بعض مواضيع امتحانات الباكالوريا في دورة جوان 2012 والتطبيق الفوري لكل ما ورد في الاتفاقيات الممضاة بين النقابة العامة والوزارة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق